أخبار عاجلة
مال واقتصاد

دراسة استقصائية من سيرمو تكشف تصنيف اختصاصيي الأورام الحاضرين في مؤتمر الجمعية الأمريكية لعلم الأورام السريري هذا العام لأحد الأبحاث الجديدة لسرطان الرئة والثدي على أنّه الأكثر إثارة للاهتمام

أفاد اختصاصيو الأورام أيضاً عن انخفاض عدد الفحوصات الوقائية للسرطان المُجراة في مجالاتهم، ما يثير مخاوف إصابة المرضى بسرطان غير مكتشف

الخميس 19 مايو 2022

في إطار انعقاد المؤتمر السنوي للجمعية الأمريكية لعلم الأورام السريري ('إيه إس سي أو')، وجدت دراسة استقصائية جديدة من 'سيرمو'، وهي أول شبكة اجتماعية عالمية للأطباء عبر شبكة الإنترنت ورائدة في مجال اختصاصيي الرعاية الصحية، أن نحو نصف خبراء الأورام الحاضرين في المؤتمر (47 في المائة منهم) يبدون اهتماماً أكبر بالبيانات الجديدة المرتبطة بسرطان الرئة. كما يُبدون اهتماماً مماثلاً بالبيانات الجديدة المرتبطة بسرطان الثدي، بحسب ما أفاد 44 في المائة من اختصاصيي الأورام الذين شملتهم الدراسة. بالإضافة إلى ذلك، أفاد خبراء الأورام وأمراض الدم بأنّهم متحمّسون للغاية لمعرفة المزيد حول علاجات الأجسام المضادة التي تستهدف الأورام، كما أفاد 54 في المائة ممن شملهم الاستطلاع.

وقبل انعقاد الاجتماع السنوي للجمعية الأمريكية لعلم الأورام السريري، أشار اختصاصيو الأورام وأمراض الدم (59 في المائة منهم) أنّهم سيحضرون المؤتمر هذا العام للتعرّف على الأبحاث والابتكارات الجديدة في مجال مرض السرطان بشكل رئيس. غير أنّ الطريقة التي ينوون الحضور بها ليست نفسها للجميع، حيث أفاد 18 في المائة فقط من اختصاصيي الأورام وأمراض الدم الذين شملتهم الدراسة إنهم سيحضرون مؤتمر الجمعية الأمريكية لعلم الأورام السريري شخصياً هذا العام.

نظرة على الآثار السلبية للجائحة على رعاية مرضى السرطان حول العالم

يُساور اختصاصيي الأورام القلق حيال كيفية تأثير الجائحة على مرضى السرطان الحاليين والمحتملين في المستقبل. إذ أفاد أكثر من ثلاثة أرباع اختصاصيي لأورام وأمراض الدم الذين شملهم الاستطلاع (76 في المائة منهم) أنّ مرضاهم قاموا بتأجيل المواعيد والعلاج بسبب الوباء. كما يُساورهم القلق حيال الانخفاض في معدل إجراء فحوصات السرطان، الأمر الذي شهده أكثر من نصف المختصين الذين شملهم الاستطلاع (52 في المائة منهم) في ممارستهم عملهم. وقد لاحظوا في معظم الأحيان انخفاضاً في فحوصات التصوير الشعاعي للثدي (74 في المائة) وتنظير القولون (70 في المائة).

وقال بيتر كيرك، الرئيس التنفيذي لشركة 'سيرمو'، في معرض تعليقه على هذا الأمر: 'استطعتُ الفوز بمعركتي الخاصة ضد السرطان في ذروة تفشي وباء ’الكوفيد‘ بعد أن اكتشفت أنني مصابٌ بسرطان الدم النقياني الحاد بعد إجراء فحص، لذا يُعدّ هذا الموضوع قريباً وعزيزاً على قلبي'. وأضاف: 'تكشف هذه الدراسة الاستقصائية أنه لا يزال يتعيّن علينا أن نقطع أشواطاً كبيرةً للعودة إلى المقاييس ’الطبيعية‘ في مجال الوقاية والرعاية الخاصتين بالسرطان، وبالتالي تُعدّ الأحداث الشبيهة بمؤتمر الجمعية الأمريكية لعلم الأورام السريري محوريةً لتعزيز أعلى المعايير المُتبعة في العلاج والابتكارات الجديدة في الكفاح من أجل القضاء على السرطان حول العالم '.

وتشمل المخاوف الأخرى التي تساور اختصاصيي الأورام والمرتبطة بكيفية تأثير الوباء على المرضى في ممارستهم التالي:

  • أفاد نصف اختصاصيي الأورام وأمراض الدم الذين شملتهم الدراسة الاستقصائية (51 في المائة منهم) أن مرضى السرطان في اختصاصهم شعروا 'بأنّه تم التخلي عنهم' مع مسارعة المدن للعودة إلى الحياة الطبيعية.

  • يُعدّ مرض فيروس كورونا طويل الأمد مشكلةً رئيسةً لمرضى السرطان الذين أصيبوا في السابق بالعدوى. إذ أفاد ثلثا اختصاصيي الأورام وأمراض الدم الذين شملتهم الدراسة الاستقصائية (66 في المائة منهم) أن مرضى السرطان الذين يعالجونهم والذين أصيبوا سابقاً بالعدوى يُعانون من مشاكل مُرتبطة بمرض فيروس كورونا طويل الأمد.

  • يوصي معظم اختصاصيي الأورام وأمراض الدم الذين شملتهم الدراسة الاستقصائية (89 في المائة منهم) في اختصاصهم بأخذ علاجٍ مُعزّز ثانٍ من قبل المرضى الذين يفون بالمعايير.

تم إرسال هذه الدراسة الاستقصائية كجزءٍ من المقياس الحالي الخاص بشركة 'سيرمو' في الوقت الفعلي كإصدار خاص عند انعقاد المؤتمر السنوي للجمعية الأمريكية لعلم الأورام السريري. وقد شملت هذه الدراسة أكثر من 300 من اختصاصيي الأورام، واختصاصيي أمراض الدم في كلّ من الولايات المتحدة الأمريكية، وفرنسا، وألمانيا، وإيطاليا، وإسبانيا، والمملكة المتحدة في الفترة المُمتدة من 27 أبريل إلى 6 مايو 2022. لمعرفة المزيد حول نتائج أحدث مقياس في الوقت الفعلي من 'سيرمو'، يُرجى زيارة التطبيق عبر الرابط التالي: app.sermo.com/covid19-barometer.

لمحة عن 'سيرمو':

تحوّل شركة 'سيرمو' تجربة الطبيب وخبرته وملاحظاته إلى رؤى مُعمّقة قابلة للتنفيذ لمجتمع الرعاية الصحية العالمي. ومن خلال الانخراط مع أكثر من 1.3 مليون اختصاصي في الرعاية الصحية في 150 دولة، توفر الشركة للأطباء منصةً اجتماعية ومجتمعاً فريداً يعزز التعاون الفعال بين الأقران والمناقشات حول القضايا التي تهمهم ومرضاهم. وتوفر 'سيرمو' وصولاً عند الطلب إلى الأطباء عبر مجموعة من التكنولوجيا المسجلة الملكية لتوفير ذكاء الأعمال الذي يفيد شركاء الأدوية والرعاية الصحية والمجتمع الطبي عموماً. للتعرّف على المزيد، يُرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي: www.sermo.com

يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية للبيان الصحفي على موقع 'بزنيس واير' (businesswire.com) على الرابط الإلكتروني التالي: https://www.businesswire.com/news/home/20220518005390/en/

إنّ نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.