أخبار عاجلة
مال واقتصاد

مكتبة ولاية فيكتوريا تعهد بدعم برمجية أوراكل وأمنها إلى شركة ريميني ستريت

تتمتّع أقدم مكتبة في أستراليا حالياً بدعم فائق الاستجابة للبرمجيات، وتكاليف أقل، وأمنٍ أفضل وأكثر ابتكاراً لقاعدة بياناتها ومنصة برمجياتها الوسيطة

الجمعة 24 يونيو 2022

أعلنت شركة 'ريميني ستريت' (المدرجة في بورصة ناسداك تحت الرمز: Nasdaq:RMNI)، وهي المزوّد العالمي لمنتجات وخدمات البرمجيات للشركات والمزود الرائد للدعم من الطرف الثالث لمنتجات 'أوراكل' و'إس إيه بيه' البرمجية وشريك 'سيلز فورس'، أنّ مكتبة ولاية فيكتوريا (المُشار إليها فيما يلي بـ'المكتبة') الأقدم في أستراليا عهدت بدعم وصيانة برمجية 'أوراكل إي-بزنيس' الخاصة بها إلى شركة 'ريميني ستريت'.

وتزوّد شركة 'ريميني ستريت' أيضاً المكتبة بحلول أمن قواعد البيانات المتقدمة ('إيه دي إس') وأمن البرمجيات الوسيطة للتطبيقات المتقدمة ('إيه إيه إم إس') الخاصة بها، ما يُمكّنّها من اعتماد نهجٍ أمني مُبتكر يردم الثغرات الأمنية خلال ساعات معدودة، على عكس نماذج تصحيح برمجيات المورّدين التقليدية والقديمة التي قد يستغرق تطبيقها شهوراً ويُكبّد المؤسسة تكاليف باهظة لاختبارها. وتُبدّد حلول الأمن الالكتروني الخاصة بـ'ريميني ستريت' المخاوف التي قد تُراود المكتبة بشأن تعرّضها للتهديدات الرقمية.

وفي هذا السياق، قال برادلي فايس، الرئيس التنفيذي للشؤون المالية لمكتبة ولاية فيكتوريا: 'إنّ فريق الشؤون المالية في المكتبة سعيدٌ للغاية بالدعم والأمن اللذين توفرهما شركة ’ريميني ستريت‘، ما يحفظ أمن أصولنا وعملائنا ويضمن استمرارية خدماتنا المالية. وتعاونت ’ريميني ستريت‘ مع فريقنا لتحديد المخاطر التي نواجهها وإيجاد حلول لها. ويُعرب فريقنا عن استمتاعه بالخدمة التي نحصل عليها وعن سعادته باستجابة ’ريميني ستريت‘ والقدرة الأمنية التي توفرها'.

التصحيحات البرمجية التي تُحدث اضطراباً في الأعمال ودعم المورّدين يعوقان الابتكار

تُعدّ مكتبة ولاية فيكتوريا أقدم مكتبةٍ عامةٍ في أستراليا، وإحدى أكثر المكتبات زيارةً في العالم حيث يزورها مليوني شخص حضورياً وأربعة ملايين زائر عبر شبكة الإنترنت سنوياً. وتجمع المكتبة بعض العناصر ذات الأهمية التاريخية لفيكتوريا والعالم بأسره، وتمتلك أرشيفاً ينمو بمقدار 70 ألف عنصر سنوياً. وأدت إعادة تطوير 'رؤية 2020' الخاصة بها إلى زيادة وصول الجمهور العامّ إلى المكتبة، التي نَمَّت عروضها العامة عبر شبكة الإنترنت لتغدو رائدةً في عمليات تطوير المكتبات الرقمية.

ويُعدّ توفير تجربةٍ رقميةٍ متميزةٍ وآمنةٍ لملايين الزوار أولويةً رئيسيةً للمكتبة. وسعت المؤسسة إلى تحسين عروضها وجعل المزيد من الخدمات قائمةً على السحابة. غير أنّها كانت تدفع مقابل الحصول على خدمات الصيانة والدعم السنوية من مورّد برمجيات ولم تكن تعتقد أنها تحصل على أفضل قيمة مقابل المبلغ الذي تدفعه. وتطلّبت المشكلات الوظيفية التي تحتاج إلى معالجة الاستعانة بمصادر خارجية لفنيين خارجيين، وهو أمر غدا باهظ التكلفة مع تقادم النظام وصعوبة العثور على اختصاصيين. وعلاوة على ذلك، تطلبت الزيادة السريعة في عدد الزوار الرقميين خلال تفشي الجائحة القدرة على الاستجابة للتهديدات السيبرانية بشكل سريع وتطلبت أيضاً تعزيز ضوابط النظام. وبالمجمل، احتاجت المكتبة إلى ضمان بقائها محمية لتتمكن من مواصلة تقديم خدماتها، وقد تبيّن أنّ إجراء صيانةٍ للنظام لتصحيح البرمجيات سيؤدي إلى اضطراب في عملياتها.

بالتالي، بدأت المكتبة البحث عن سُبل لخفض تكاليفها لتتمكّن من تنفيذ مبادرات استراتيجية إضافية بالتزامن مع البحث عن سُبل للحدّ من استنزاف الموارد المطلوبة لإصلاح نظامها بانتظام، ومعالجة المتطلبات الوظيفية والحفاظ على الأمن.

وأضاف فايس قائلاً: 'قدّمت شركة ’ريميني ستريت‘ عرضاً جذاباً يتناسب احتياجاتنا. ويستجيب فريق الدعم في ’ريميني ستريت‘ بسرعة، ما مكننا من التخلص من التذاكر الصادرة وإنفاق المزيد من الموارد على تنفيذ عدد من مشاريع الأخرى لتحسين المكتبة'.

وتابع قائلاً: 'على سبيل المثال، نفّذنا بالشراكة مع ’ريميني ستريت‘ تحسينات وظيفية وأجرينا تحسينات على عناصر تحكم في النظام، وأكملنا أيضاً إثباتاً لمفهوم حل إدارة الفواتير عبر شبكة الإنترنت'.

دعم متفوق يُحرّر الموارد الازمة للمبادرات الاستراتيجية الجديدة

ومن جانبه، قال دانيال بيناد، نائب رئيس المجموعة والمدير العام الإقليمي لمنطقة أوقيانوسيا بشركة 'ريميني ستريت': 'تتطلب عمليات التصحيح والترقيات البرمجية إجراء اختبار تراجعي مُكلف ومستهلك وفترات التعطل، ويترك هذا المستوى من الاضطراب لإصلاح ثغرة أمنية مكتشفة عملاء تخطيط الموارد المؤسسية عرضة للهجمات. وتتطلب المؤسسات الكبيرة مثل مكتبة ولاية فيكتوريا حلولاً سريعة لمكامن الضعف، ويلزم اتباع نهج أكثر استباقية لحماية قاعدة البيانات والبرمجيات الوسيطة للتطبيق عوضاً عن انتظار تطوير تصحيح للرموز البرمجية واختباره وتثبيته. وأثبتت الحماية بدرع افتراضي من الخارج أنها حل أمني أكثر كفاءة'.

وعلى غرار جميع عملاء 'ريميني ستريت'، تستفيد مكتبة ولاية فيكتوريا من نموذج دعم البرمجيات المرن وعالي المستوى المُخصّص للمؤسسات، بما في ذلك اتفاقية مستوى الخدمة الرائدة في القطاع والتي تنصّ على أوقات الاستجابة تبلغ 10 دقائق لجميع الحالات ذات الأولوية الحرجة. ونُعيّن مهندس دعم أساسي لجميع العملاء يتمتع بمتوسط 20 عاماً من الخبرة في برنامج مؤسسة العميل ويدعمه فريق من المهندسين العمليين والفنيين.

لمحة عن شركة 'ريميني ستريت'

تعدّ شركة 'ريميني ستريت' (المدرجة في بورصة ناسداك تحت الرمز Nasdaq: RMNI) مزوّداً عالمياً لمنتجات وخدمات برمجيات الشركات ومزوّداً رائداً للدعم من الطرف الثالث لمنتجات 'أوراكل' و'إس إيه بيه' البرمجية وشريك 'سيلزفورس'. وتقدّم الشركة خدمات ممتازة وفائقة الاستجابة ومدمجة لإدارة ودعم التطبيقات التي تسمح لمرخصي برمجيّات الشركات بتوفير تكاليف كبيرة، وتحرير الموارد للابتكار وتحقيق نتائج أفضل على صعيد الأعمال. ولغاية اليوم، اعتمدت أكثر من 4,700 شركة من الشركات العالمية المدرجة على قائمة 'فورتشن 500'، و'فورتشن جلوبال 100'، وشركات السوق المتوسطة، ومؤسسات القطاع العام وغيرها من المؤسسات من جميع القطاعات، على شركة 'ريميني ستريت' باعتبارها مزوّدها الموثوق لخدمات ومنتجات برمجيّات تطبيقات الشركات. للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي: http://www.riministreet.com أو متابعتنا عبر 'تويتر' على @riministreet ويمكنكم أن تجدوا صفحة 'ريميني ستريت' على 'فيسبوك' و'لينكد إن'. (IR-RMNI)

بيانات تطلّعية

بعض البيانات الواردة في هذا البيان الصحفي لا تعتبر وقائع تاريخية لكنها بيانات تطلعية لأغراض احتياطات الملاذ الآمن على النحو المحدد في قانون إصلاح التقاضي الخاص للأوراق المالية لعام 1995. وترافق البيانات التطلعية بشكل عام كلمات على غرار 'قد'، 'يجب'، 'يمكن'، 'نخطط'، 'ننوي'، 'نستبق'، 'نعتقد'، 'نقدّر'، 'نترقب'، 'محتمل'، 'يبدو'، 'نسعى'، 'نواصل'، 'المستقبل'، 'سوف'، 'نتوقع'، نستشرف'، وغيرها من المصطلحات، والتعابير، والجمل المشابهة الأخرى. وتشمل هذه البيانات التطلعية، على سبيل المثال لا الحصر، البيانات المتعلقة بتوقعاتنا فيما يخص الأحداث والفرص المستقبلية والتوسع العالمي ومبادرات النمو الأخرى واستثماراتنا في مثل هذه المبادرات. وتستند هذه البيانات إلى مختلف الافتراضات والتوقعات الحالية للإدارة وليست تنبؤات بالأداء الفعلي، ولا تعتبر بيانات عن وقائع تاريخية. هذه البيانات عرضة لعدد من المخاطر والشكوك المتعلقة بأعمال 'ريميني ستريت'، وقد تختلف النتائج الفعلية مادياً. وتشمل هذه المخاطر والشكوك على سبيل المثال لا الحصر، حجم وتوقيت عمليات إعادة الشراء، إن وجدت، بموجب برنامج إعادة شراء الأسهم وقدرتنا على تعزيز القيمة لصالح المساهمين من خلال هذا البرنامج؛ وتأثير التزامات خدمة الدين المستمرة للتسهيلات الائتمانية والتعهدات المالية والتشغيلية على أعمالنا ومخاطر أسعار الفائدة ذات الصلة، بما في ذلك الشكوك المتعلّقة بوقف معايير أسعار الفائدة السائدة بين المصارف 'ليبور' والانتقال إلى أي معايير أخرى لأسعار الفائدة؛ ومدة جائحة 'كوفيد-19' وآثارها التشغيلية والمالية على أعمالنا والتأثير الاقتصادي المرتبط بها، بالإضافة إلى الإجراءات التي اتخذتها السلطات الحكومية أو العملاء أو غيرهم استجابةً لاستمرار الجائحة؛ والأحداث الكارثية التي تعرقل أعمالنا أو أعمال عملاءنا الحاليين والمحتملين، بما في ذلك الإرهاب والإجراءات الجيوسياسية الخاصة بإحدى المناطق الدولية؛ والتغيّرات في بيئة الأعمال التي تعمل في إطارها 'ريميني ستريت'، بما في ذلك معدّلات التضخم وأسعار الفائدة، والأوضاع المالية والاقتصادية والتنظيمية والسياسية العامة التي تؤثر على القطاع الذي تعمل فيه 'ريميني ستريت'؛ وتطورات الدعاوى القضائية المعلّقة الضارة أو أي عملية تقاضي جديدة؛ وحاجتنا وقدرتنا على زيادة الأسهم أو تمويل الديون بشروط مواتية وقدرتنا على توليد التدفقات النقديّة من العمليات للمساعدة على تمويل استثمارات متزايدة ضمن مبادرات نموّنا؛ وكفاية النقد ومكافآتنا النقدية لتلبية متطلباتنا للسيولة؛ بما في ذلك التسهيلات الائتمانية؛ وقدرتنا على الحفاظ على نظام فعال للرقابة الداخلية على التقارير المالية، وقدرتنا على معالجة أي نقاط الضعف المادية المحددة في ضوابطنا الداخلية؛ والتغيرات في القوانين والأنظمة، بما في ذلك التغيرات في القوانين الضريبية أو النتائج غير المواتية لوضعنا الضريبي، أو فشلنا في إنشاء احتياطيات كافية للاستحقاقات الضريبية؛ والمنتجات المنافسة ونشاط التسعير؛ والصعوبات في إدارة النمو بشكل مربح؛ واعتماد عملائنا لمنتجاتنا وخدماتنا التي تم طرحها مؤخراً والتي تشمل عروض خدماتنا لإدارة التطبيقات 'إيه إم إس'، بالإضافة إلى المنتجات والخدمات الأخرى التي نتوقع إطلاقها في المستقبل القريب؛ وفقدان عضو أو أكثر من فريق إدارة شركة 'ريميني ستريت'؛ وقدرتنا على استقطاب الموظفين المؤهلين واستبقائهم بهم؛ وعدم اليقين بشأن قيمة أسهم 'ريميني ستريت' على المدى الطويل؛ وآثار التوجّهات الموسمية على نتائج عملياتنا، بما في ذلك، دورات تجديد العقد لدعم البرامج المقدمة من البائع والخدمات المدارة؛ وقدرتنا على منع الوصول غير المصرح به إلى أنظمة تكنولوجيا المعلومات لدينا وغيرها من التهديدات السيبرانية؛ وحماية المعلومات السرية لموظفينا وعملائنا والامتثال للوائح حماية الخصوصية والبيانات؛ وما تمت مناقشته تحت عنوان 'عوامل الخطر' في التقرير الفصلي لشركة 'ريميني ستريت' والمقدم وفق النموذج '10-كيو' بتاريخ 4 مايو 2022؛ الذي يتم تحديثه من وقت لآخر من خلال تقارير 'ريميني ستريت' السنوية القدمة وفق النموذج '10-كي'، والتقارير الفصلية المقدمة وفق النموذج '10- كيو'، والتقارير الحالية وفق النموذج '8-كي'، وغيرها من المستندات التي تقدمها شركة 'ريميني ستريت' إلى لجنة الأوراق المالية والبورصة. وبالإضافة إلى ذلك، تقدم البيانات التطلعية توقعات وخطط وتطلعات 'ريميني ستريت' للأحداث المستقبلية، ووجهات نظرها حتى تاريخ هذا البيان. وتتوقع 'ريميني ستريت' أن تؤدي التطورات والأحداث اللاحقة إلى تغيّر تقييمات 'ريميني ستريت'. ومع ذلك، يمكن أن تختار 'ريميني ستريت' تحديث هذه البيانات التطلعية في أي وقت مستقبلاً، إلّا أنها تتنصل تحديداً من أي التزام للقيام بذلك باستثناء ما يقتضيه القانون. لا يجب الاعتماد على هذه البيانات التطلعية على أنها تمثل تقييمات 'ريميني ستريت' اعتباراً من أي تاريخ بعد تاريخ هذا البيان الصحفي.

حقوق الطبع محفوظة لشركة 'ريميني ستريت' 2022. جميع الحقوق محفوظة. 'ريميني ستريت' هي علامةٌ تجارية مسجلة لصالح شركة 'ريميني ستريت' في الولايات المتحدة الأمريكية ودول أخرى، كما أن 'ريميني ستريت'، وشعار 'ريميني ستريت'، وكليهما معاً، والعلامات الأخرى التي تحمل رمز العلامة المسجلة هي علامات تجارية مملوكة لشركة 'ريميني ستريت'. وتبقى جميع العلامات التجارية الأخرى مملوكة لأصحابها المعنيين، وما لم يتم ذكر خلاف ذلك، لا تدعي 'ريميني ستريت' وجود أي ارتباط، أو تأييد، أو شراكة مع أي من أصحاب هذه العلامات التجارية أو الشركات الأخرى المشار إليها هنا.

يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية للبيان الصحفي على موقع 'بزنيس واير' (businesswire.com) على الرابط الإلكتروني التالي: https://www.businesswire.com/news/home/20220622005792/en/

إنّ نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.