أخبار عاجلة
مال واقتصاد

إنيرجي فولت ترد على تقرير البائع على المكشوف غير الدقيق والمضلّل

الجمعة 9 ديسمبر 2022

قدّمت اليوم شركة إنيرجي فولت القابضة (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز NYSE: NRGV)، المشار إليها في ما يلي بـإنيرجي فولت أو الشركة، وهي الشركة الرائدة في مجال حلول تخزين الطاقة المستدامة على نطاق الشبكة، الرد التالي على تقرير البائع على المكشوف الأخير الصادر عن شركة بليكر ستريت ريسيرتش التي تملك دافعاً اقتصادياً مُبيّناً للتأثير سلباً على أسعار أسهم الشركة. ويتضمّن التقرير، الصادر بتاريخ 2 ديسمبر 2022، تحريفاً للحقائق ووصفاً خاطئاً للأمور ومعلومات مضلّلة. أمّا البيانات الرئيسة التي تمّ تناولها في هذا التقرير، فهي كالتالي: البيان #1صفقة بقيمة 440 ميجاواط في الساعة مع مرفق عام غربي كبير: نعتقد بأنّها قد أُلغيتلم يتم إلغاء مشروع الـ440 ميجاواط في الساعة الذي سبق وأعلنت عنه إنيرجي فولت بالتعاون مع مرفق غربي كبير، وفي الواقع تعتزم الشركة الإعلان عن تفاصيل المشروع في أثناء تسمية المرفق العام في الأيام المقبلة. ويبدو أن خطأ البائع على المكشوف ينبع من خلطه بين وحدتي الميجاواط والميجاواط في الساعة، حيث دمج وحدات الطلب والسعة بوحدات التخزين وأظهر عدم إلمامه بقطاع تخزين الطاقة. وقد أدّى الخلط بين وحدتي الميجاواط والميجاواط في الساعة إلى قيام البائع على المكشوف بوضع افتراضات غير صحيحة في ما يتعلق بمشاريع إنيرجي فولت الحاصلة على منحة، حيث دمج المشاريع التي أعلنتها جهات خارجية والتي تعكس السعة (ميجاواط)، بما في ذلك المشروع المحدد في التقرير المذكور، مع إعلانات إنيرجي فولت عن المشاريع الحاصلة على منحة لتخزين الطاقة (ميجاواط في الساعة). البيان #2المزيد من الأعلام الحمراء: نظام الـ820 ميجاواط في الساعة في بولنداإنّ مشروع بولندا الذي أشار إليه البائع على المكشوف هو ليس نفسه المشروع الذي كشفت عنه شركة إنيرجي فولت في وقت سابق. فالبائع على المكشوف قد أخطأ في التوصيف الفني للمشروع وفي موقعه (كما هو الحال مع المشروع المشار إليه أعلاه) وقد تم منح إنيرجي فولت مشروع تخزين بطاريات قصير المدى بقوة 820 ميجاواط في الساعة في دولة أوروبية مختلفة تماماً. وتعتزم إنيرجي فولت الإعلان عن تفاصيل هذا المشروع مع عملائنا في الوقت المناسب. ويثبت البائع على المكشوف مرة أخرى سوء فهمه لسوق تخزين الطاقة من خلال الخلط بين وحدتي ميجاواط وميجاواط في الساعة. البيان #3مشروع الـ2.2 جيجاواط مع ’دي جي فيولز‘: نصف الأعمال المتراكمة في ’إنيرجي فولت‘ قيد التشغيل في منشأة وقود الطيران المستدام يفترض البائع على المكشوف خطأً أنّ دي جي فيولز تشكّل نصف الأعمال المتراكمة في ’إنيرجي فولت‘. ووفقاً لأحدث نموذج 10-كيو مقدّم في نوفمبر 2022، يتم تعريف الأعمال المتراكمة على أنها مقدار الإيرادات التي نتوقع تحقيقها في المستقبل من عقود البناء غير المكتملة، بما في ذلك العقود الجديدة التي لم يبدأ العمل بموجبها بعد. وقد صُنّفت دي جي فيولز على أنها جائزة وكما ذكر سابقاً بشكل علنيّ، لا تتحمل توقعات إيرادات إنيرجي فولت لعام 2023 أي إيرادات للمشروع من دي جي فيولز. بالإضافة إلى ذلك، أشار البائع على المكشوف خطأً إلى أنّ هذا المشروع هو مشروع تخزين بطاريات على الرغم من أنه من الواضح أنه مشروع تخزين الطاقة المستندة إلى الجاذبية. كما يصر البائع على المكشوف أن دي جي فيولز ليست شركة جادة. ومع ذلك، أعلنت كل من دلتا إيرلاينز وإير فرانس وكي إل إم علناً عن توقيعها اتفاقيات شراء وقود طيران مستدام مع دي جي فيولز. كما أعلنت دي جي فيولز مؤخراً عن توقيع عقد إيجار في ولاية ماين لإحدى منشآت وقود الطيران المستدام. وستدعم تقنية إي في إكس لتخزين الطاقة المستندة إلى الجاذبية الخاصة بشركة إنيرجي فولت إنتاج دي جي فيولز إنتاج الهيدروجين الأخضر لوقود الطيران المستدام. البيان #4إنيرجي فولت تُعلن حصولها على منحة من مزرعة أسترالية للطاقة الشمسية غير موجودة حتى الآنتحاول حجة البائع على المكشوف حول مشروع ميدوو كريك إثارة الجدل حيث لا مكان للجدل. وهو يشير إلى أن إعلان أكتوبر 2022 لا يكشف عن كون المشروع في مرحلة التطوير. ومع ذلك، ينص الإعلان بوضوح على ما يلي: استكملت مزرعة ’ميدوو كريك‘ لتوليد الطاقة الشمسية أنشطتها المكثفة في مجال جدوى المشروع، بما في ذلك سعة الشبكة، وهي حالياً بصدد إجراء التقييمات البيئية والفنية المفصّلة لدعم عملية تطوير النظام. ومن المتوقّع أن يوفّر نظام تخزين طاقة البطاريات، الذي سيُقام في الموقع نفسه مع الطاقة الشمسية الكهروضوئية، المرونة اللازمة لعمليات الشحن وتفريغ الطاقة، ما يعدّ ضرورياً لدعم إمدادات الطاقة المتجددة عبر الشبكة فيما تتبنى أستراليا خطة النظام المتكامل التابعة لمشغل سوق الطاقة الأسترالي. البيان #5’إنيرجي فولت‘غائبة بشكل جليّ عن جميع مشاريع الطاقة المتجددة الرئيسة الخاصة بإدارة الطاقة المتجددةإنّ المعلومات المقدّمة من قبل قائمة وزارة الطاقة التي استشهد بها تقرير البائع على المكشوف تعتمد على البيانات المتاحة للجمهور فحسب؛ ولأسباب تنافسية، تم استبعاد الكثير من المشاريع قيد المناقشة أو التطوير مع عملائنا المتواجدين في القائمة. والجدير ذكره أنّ على البائع على المكشوف فهم الأمور بوضوح والبحث في الأمر والتحقق من أن قائمة وزارة الطاقة تسمّي عادةً مالك المشروع فقط؛ وبالتالي لا تذكر أياً من شركاء المشروع أو الموردين الذين قد يتعاقد معهم صاحب المشروع. بالإضافة إلى ذلك، قد تكون هناك فترات تأخير بين وقت بدء عملية التطوير والبناء حتى ينعكس المشروع في قاعدة البيانات. وبالتالي، من المتوقع ألا يتم تضمين اسم شركة إنيرجي فولت وجميع الشركات الأخرى المرتبطة بالمشاريع المدرجة في التقرير. تعليقات إضافية على تقرير البائع على المكشوفبالإضافة إلى البيانات المذكورة أعلاه والتحريفات في الحقائق، تركز الكثير من ادعاءات البائع على المكشوف وتعليقاته على تقنية الرافعة الدوارة السابقة الخاصة بشركة إنيرجي فولت من عام 2020 مقابل تقنية إي في إكس المعيارية الحالية، وهي منصة نظام تخزين الطاقة المستندة إلى الجاذبية الوحيدة التي يتم نشرها عالمياً اليوم، ما يسلط الضوء على فشل البائع على المكشوف في استخدام أحدث المعلومات في خلال عملية البحث التي يقوم بها. كما يخلط التقرير بين مشاريع نظام تخزين الطاقة المستندة إلى الجاذبية وعمليات نشر نظام تخزين طاقة البطاريات، ما يكشف أيضاً عن نقص أساسي في فهم مزيج أعمال إنيرجي فولت وتخزين الطاقة بشكل عام. علاوةً على ذلك، يشكك تقرير البائع على المكشوف في إرشاد الإيرادات الإجمالية للشركة لمدة عامين معتبراً إيّاها إدّعاء مبالغاً فيه. فخلال اجتماعها عبر الهاتف لمناقشة أرباح الربع الثالث من عام 2022 في نوفمبر، كررت إنيرجي فولت توقعاتها الإجمالية لإيرادات عامي 2022 و2023 البالغة 680 مليون دولار أمريكي تقريباً، كما كرّرتها سابقاً خلال اجتماعها عبر الهاتف لمناقشة أرباح الربع الثاني من عام 2022 في أغسطس. وتملك الشركة مجال رؤية واضحاً لأهدافنا الإرشادية بناءً على الأعمال المتراكمة المتعاقد عليها وخط الإنتاج التجاري. وتلتزم إنيرجي فولت بالمشاريع الممنوحة لها ونحن متحمسون لمواصلة الشراكة مع عملائنا ذوي المستوى العالمي لإزالة الكربون من العالم. ولا تزال الشركة تركز على تنفيذ خطة النمو الخاصة بها وتتطلع إلى تحديث السوق استناداً إلى تقدّمها المتواصل. لمحة عن إنيرجي فولتتعمل إنيرجي فولت على تطوير ونشر حلول التخزين الطويل الأمد للطاقة المصمّمة لتحويل النهج الذي يعتمده العالم من أجل تخزين الطاقة المستدامة. وتشمل عروض الشركة الشاملة تقنية تخزين الطاقة القائمة على الجاذبية وتقنية تخزين البطاريات وتقنية تخزين الطاقة القائمة على الهيدروجين الأخضر. ويتم دعم كل حل تخزين من خلال برمجية أنظمة إدارة الطاقة ذات التكنولوجيا الحيادية ومنصة التكامل التابعتين للشركة. وتوفر حافظة التقنيات المبتكرة من إنيرجي فولت المميزة في القطاع، حلول تخزين طاقة مخصصة القصيرة والطويلة الأمد مساعدة المرافق العامّة ومنتجي الطاقة المستقلّين وكبار مستخدمي الطاقة الصناعية على تقليل التكلفة المستوية المعيارية للطاقة بشكل كبير مع الحفاظ على موثوقيّة الطاقة. تستخدم تقنية تخزين الطاقة القائمة على الجاذبية إي في إكس من إنيرجي فولت مواد صديقة للبيئة، وتتمتع بالقدرة على دمج المواد الناتجة عن المخلّفات من أجل إعادة الاستخدام بطريقة مفيدة، وتسهم بالتالي في تسهيل التحوّل إلى الاقتصاد الدائريّ، مع تسريع جهود عملائها للتحوّل العالمي إلى استخدام الطاقة النظيفة. للمزيد من المعلومات، يُرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي: www.energyvault.com. بيانات تطلعيّةيتضمّن هذا البيان الصحفي بيانات تطلعية تعكس وجهات نظر الشركة الحالية فيما يتعلق، من بين أمور أخرى، بعمليات الشركة وأدائها المالي. تتضمن البيانات التطلعية معلومات تتعلق بالنتائج المستقبلية المحتملة أو المفترضة للعمليات، بما في ذلك وصف لخطة عملنا واستراتيجياتنا. غالبًا ما تتضمن هذه العبارات كلمات مثل نتوقع، نتنبأ، تقترح، نخطط، نعتقد، ننوي، مشروع، يتكهّن، يقدّر، أهداف، توقعات، ينبغي، يمكن، ترغب، قد، ربما، سوف وغيرها من التعبيرات المماثلة الأخرى. نبني هذه البيانات التطلعية أو التوقعات على توقعاتنا وخططنا وافتراضاتنا الحالية التي قمنا بها استناداً إلى خبرتنا في القطاع، بالإضافة إلى تصوراتنا للاتجاهات التاريخية والظروف الحالية والتطورات المستقبلية المتوقعة وعوامل أخرى نعتقد بأنها مناسبة في ظل الظروف السائدة في ذلك الوقت. تستند هذه البيانات التطلعية إلى معتقداتنا وافتراضاتنا وتوقعاتنا للأداء المستقبلي، مع الأخذ في الاعتبار المعلومات المتاحة لنا حالياً. تعدّ هذه البيانات التطلعية مجرّد تنبؤات تستند إلى توقعاتنا الحالية وتوقعاتنا حول الأحداث المستقبلية. تتضمن هذه البيانات التطلعية مخاطر وشكوكاً كبيرة قد تؤدي إلى اختلاف نتائجنا الفعلية أو مستوى نشاطنا أو أدائنا أو إنجازاتنا بشكل جوهري عن النتائج أو مستوى النشاط أو الأداء أو الإنجازات التي تم التعبير عنها أو المضمّنة من خلال البيانات التطلعية، بما في ذلك التغييرات في استراتيجيتنا وخططنا التوسعية وفرص العملاء والعمليات المستقبلية والمركز المالي المستقبلي والإيرادات والخسائر المقدرة والتكاليف المتوقعة والآفاق والخطط؛ والتنفيذ وقبول السوق ونجاح نموذج أعمالنا واستراتيجية النمو؛ وقدرتنا على تطوير علامتنا التجارية وسمعتنا والحفاظ عليها؛ والتطورات والتوقعات المتعلقة بأعمالنا ومنافسينا والقطاع؛ وتأثير الأوبئة، بما في ذلك وباء كوفيد-19، على أعمالنا والإجراءات التي قد نتخذها لمواجهتها؛ وتوقعاتنا المرتبطة بقدرتنا على الحصول على حماية الملكية الفكرية والحفاظ عليها وعدم التعدي على حقوق الآخرين؛ والتوقعات المتعلقة بالوقت الذي سنكون خلاله شركة ناشئة بموجب قانون الوظائف؛ ومتطلبات رأس المال المستقبلية ومصادر واستخدامات النقد؛ وقدرتنا على الحصول على التمويل لعملياتنا والنمو المستقبلي؛ وأعمالنا وخططنا التوسعية والفرص والعوامل المهمة الأخرى التي تمت مناقشتها تحت التسمية التوضيحية عوامل الخطر في تقريرنا الفصلي وفق النموذج 10-كيو للربع المنتهي في 30 سبتمبر 2022، حيث يمكن تحديث هذه العوامل من وقت لآخر في الملفات المودعة لدى لجنة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية، والمتاحة على موقع لجنة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية على الرابط الإلكتروني التالي: www.sec.gov. تظهر مخاطر جديدة من وقت لآخر ولا يمكن لإدارتنا أن تتنبأ بها جميعها، ولا يمكننا تقييم تأثير جميع العوامل على أعمالنا أو إلى أي مدى قد يتسبب أي عامل أو مجموعة من العوامل في اختلاف النتائج الفعلية جوهرياً عن تلك الواردة في أي البيانات التطلعية التي نصدرها. أي بيان تطلعي قدمناه في هذا البيان الصحفي لا يتحدث إلا اعتباراً من تاريخ إصدار هذا البيان الصحفي وهو مؤهل صراحة في مجمله من خلال البيانات التحذيرية الواردة في هذا البيان الصحفي. لا نتعهد بأي التزام بتحديث أو مراجعة أي بيان تطلعي علناً سواء كان ذلك نتيجة لمعلومات جديدة أو تطورات مستقبلية أو غير ذلك، باستثناء ما قد يقتضيه أي قانون معمول به. يجب عدم الاعتماد بشكل مفرط على بياناتنا التطلعية. يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية للبيان الصحفي على موقع بزنيس واير (businesswire.com) على الرابط الإلكتروني التالي: https://www.businesswire.com/news/home/20221208005387/en/ إنّ نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.